اتفاقية بتجديد الشراكة بين دولة قطر وكلية شمال الأطلنطي الكندية

-

 شهد مقر السفارة توقيع اتفاق شامل لتجديد العقد بين قطر وكلية شمال الأطلنطي. وجرت مراسم التوقيع خلال حفل رسمي أقيم في السفارة القطرية في أوتاوا، بحضور سعادة الدكتور محمد بن عبد الواحد الحمادي وزير التعليم والتعليم العالي القطري وسعادة فهد بن محمد كافود سفير دولة قطر لدى كندا والوفد المرافق لسعادة الوزير. كما حضر من الجانب الكندي سعادة السيد غاري بيرن، وزير التعليم المتقدم والمهارات والعمل، بمقاطعة نيوفاوندلاند ولابرادور، والسيد بوب غاردنر رئيس كلية شمال الأطلنطي. وتعد هذه أكبر اتفاقية شراكة لمؤسسة تعليمية لمرحلة ما بعد الثانوية في كندا.

وقد أعرب سعادة الدكتور محمد بن عبد الواحد الحمادي عن ترحيب دولة قطر بتجديد هذا الاتفاق، مؤكدا على أن العلاقة التي نشأت بين الشركاء هي نموذج للتعاون الدولي في مجال التعليم، وأسهمت في النقل المعرفي والتبادل الثقافي بين البلدين.

وخلال زيارته الرسمية لكندا، اجتمع سعادة الدكتور محمد بن عبد الواحد الحمادي وزير التعليم والتعليم العالي، مع سعادة ديفيد جونستون الحاكم العام لكندا، وجرى خلال اللقاء بحث أوجه التعاون بين البلدين الصديقين في مجال التعليم والتعليم العالي، وأهمية مضاعفة الجهود من أجل تعزيز التعاون في المجالات التعليمية المختلفة.

كما اجتمع سعادة الوزير بنظيره سعادة السيد غاري بيرن وزير التعليم في مقاطعة نيوفاوندلاند ولابرادور، وجرى خلال اللقاء بحث أوجه التعاون في المجالات التعليمية والأكاديمية والسبل الكفيلة بدعمها وتطويرها.

وخلال نفس الزيارة، زار سعادة الدكتور محمد بن عبد الواحد الحمادي مدرسة أوتاوا الثانوية التقنية، حيث التقى مسؤوليها واستمع لشرح عن المدرسة و تبادل الأفكار والمقترحات وقد أبدى سعادته إعجابه بالنظام التعليمي وطرق التدريس والتعامل مع ذوى الاحتياجات الخاصة.